حمام الاردن
لاي استفسار او للتاصل مع الادارة يرجى الاتصال بنى على
alkiswanee@yahoo.com
مجموعات Google
اشتراك في المعرفة العربية ليصلك كل جديد

عن مواضيع شبكة حمام الاردن واخر اخبار العالم

البريد الإلكتروني:
زيارة هذه المجموعة
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» صيانة بريوس وغيار زيت فقط ب 20 دينار
الإثنين مايو 19, 2014 2:21 am من طرف 4hybridcar

» دورة تأسيسية في السيارات الكهربائية والهايبرد
الأربعاء يناير 15, 2014 1:57 am من طرف 4hybridcar

» معرفت الوان افراخ
الجمعة ديسمبر 13, 2013 10:29 am من طرف حمزة السبعاوي

» حمام جواز للبيع ومخاليف
الأربعاء نوفمبر 06, 2013 1:46 pm من طرف عبدالله الشماس

» انواع الحمام
الأربعاء يونيو 05, 2013 7:11 am من طرف ابو المجد

» الاعلانات
الأربعاء يونيو 05, 2013 7:09 am من طرف ابو المجد

» حمام نخب للبيع
الأربعاء مايو 08, 2013 1:06 am من طرف ابو علاء

» اكبر مركز للسيارات الهجينة (الهايبرد) في عمان - الاردن
الخميس فبراير 21, 2013 1:22 am من طرف 4hybridcar

» حمام للبيع
الأحد فبراير 10, 2013 11:35 pm من طرف ابو علاء

مكتبة الصور


التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
pubarab
اعلن هنا

تحول الانثى الى ذكر وتحول الذكر الى انثى

اذهب الى الأسفل

تحول الانثى الى ذكر وتحول الذكر الى انثى

مُساهمة من طرف مني في الأربعاء أبريل 28, 2010 8:16 am

السؤال الأول من الفتوى رقم (1542):
س1: نشاهد ونقرأ في بعض الصحف العربية عن عمليات يقوم بها بعض الأطباء في أوروبا يتحول بها الذكر إلى أنثى والأنثى إلى ذكر فهل ذلك صحيح, ألا يعتبر ذلك تدخلا في شئون الخالق الذي انفرد بالخلق والتصوير؟ وما رأي الإسلام في ذلك؟
جـ1: لا يقدر أحد من المخلوقين أن يحول الذكر إلى أنثى ولا الأنثى إلى ذكر, وليس ذلك من شئونهم ولا في حدود طاقتهم مهما بلغوا من العلم بالمادة ومعرفة خواصها, إنما ذلك إلى الله وحده, قال تعالى: لله ملك السماوات والأرض يخلق ما يشاء يهب لمن يشاء إناثا ويهب لمن يشاء الذكور أو يزوجهم ذكرانا وإناثا ويجعل من يشاء عقيما إنه عليم قدير فأخبر سبحانه في صدر الآية بأنه وحده هو الذي يملك ذلك ويختص به, وختم الآية ببيان أصل ذلك الاختصاص, وهو: كمال علمه وقدرته, ولكن قد يشتبه أمر المولود فلا يدرى أذكر هو أم أنثى, وقد يظهر في بادىء الأمر أنثى،وهو في الحقيقة ذكر أو بالعكس, ويزول الإشكال في الغالب وتبدو الحقيقة واضحة عند البلوغ فيعمل له الأطباء عملية جراحية تتناسب مع واقعه من ذكورة أو أنوثة, وقد لا يحتاج إلى شق ولا جراحة, فما يقوم به الأطباء في مثل هذه الأحوال إنما هو كشف عن واقع حال المولود بما يجرونه من عمليات جراحية, لا تحويل الذكر إلى أنثى ولا الأنثى إلى ذكر, وبهذا يعرف أنهم لم يتدخلوا فيما هو من شأن الله إنما كشفوا للناس عما هو من خلق الله, والله أعلم.
وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد, وآله وصحبه وسلم.
اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء
عضو، عضو، نائب رئيس اللجنة، الرئيس
عبد الله بن قعود، عبد الله بن غديان، عبد الرزاق عفيفي، عبد العزيز بن عبد الله بن باز

مني

عدد المساهمات : 165
تاريخ التسجيل : 25/04/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hamamjordan.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى